الرئيسية / الوسم: نزار قباني

أرشيف الوسم : نزار قباني

نزار قباني الإيراني… النظام السوري وشيطنة الشهود… و«على صفيح ساخن» ليس دراما اجتماعية

 راشد عيسىالقدس العربي 04052021 يقدّم مشتغلو مسلسل «على صفيح ساخن» عملهم على أنه بحث في الهامش، نبشٌ في المسكوت عنه، على اعتبار أنهم يطرقون مكاناً قلّما ذهبت إليه الدراما، أو ربما لم تفعل أساساً. معظم العمل يجري في مكبّ للقمامة، أو فوق الحاويات في شوارع المدينة، مع مجاميع للأطفال، النبّاشين، لكن المرء لا يسمع البتة، بعد عشرين حلقة، صوت أيّ منهم. ...

أكمل القراءة »

قَصيدَتُها ومَلحَمته

سمير عطا اللهكاتب وصحافيّ لبناني، عمل في كل من صحيفة النهار ومجلتي الاسبوع العربي والصياد اللبنانية وصحيفة الأنباء الكويتية.https://aawsat.com/home/article/274398116012021 عام 1948 أصدر نزار قباني ديوانه الشعري الأول «قالت لي السمراء»، معلناً نفسه شاعر النساء وفارس العشق. لم يكن الغزل جديداً على الشعر العربي، فهو هناك منذ الجاهلية مروراً بالعصرين الأموي والعباسي. لكن الجديد عند نزار كان تجاوز الجميع بمن فيهم ...

أكمل القراءة »

نزار قباني: دمشق… دمشق يا شِعرا على حدقات أعيننا…

 غادة السمانالقدس العربي14112020 في رسالة حب نزار قباني إلى والدته التي أرسلها لي لينشرها وأحتفظ بها بخط يده، كتب نزار لأمه من مدريد قصيدة مؤثرة تسيل حنيناً إلى دمشق وهي «خمس رسائل إلى أمي» نشرت في السبت الماضي 4 رسائل منها وأتابع اليوم نشر رسالته الأخيرة:أتى أيلول يا أماهوجاء الحزن يحمل لي هداياهويترك على نافذتيمدامعه وشكواه أين دمشق؟ يصرخ نزار ...

أكمل القراءة »

الهرولة المحض

محمد حجيري|الأحد13/09/2020 Almodon.com نزار قباني بعد اتفاق أوسلو عام 1993 بين الفلسطينيين والاسرئيليين برعاية اميركية، كتب الشاعر السوري الدمشقي الغاضب نزار قباني قصيدته “المهرولون”، تقول: سقطت آخر جدران الحياء/ وفرحنا ../ ورقصنا ../ وتباركنا بتوقيع سلام الجبناء …/ لم يعد يرعبنا شيء / ولا يخجلنا شيء / فقد يبست فينا عروق الكبرياء ..……سقطت ../- للمرة الخمسين – عذريتنا../ دون أن نهتز… ...

أكمل القراءة »

عرض منزل نزار قباني للبيع في دمشق ومطالبات لكاظم الساهر بشرائه

 القدس العربي28082020 “القدس العربي”: انتشرت عدة صور بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي تشير إلى أن منزل الشاعر السوري الراحل ​نزار قباني​ في العاصمة دمشق معروض للبيع. وتناقل متابعون صورا لمنزل نزار قباني، برفقة “اليافطة” المدوّن عليها إعلان بيع منزله، وسط إشادة بمدخله وغرفه وكيف أنه كان أشبه بقارورة عطر تخطف الحواس الخمس لشاعر استوحى مجمل قصائده من كل نبتة وكائن حي ...

أكمل القراءة »

ثلاث صور في مرآة الشعر

نزار قباني جمال القصاص من أحمد شوقي إلى نزار قباني ومحمود درويش، وغيرهم من الشعراء، تنوعت صورة بيروت واتسعت ظلالها في سقف الذاكرة والحلم والزمن. مدينة تملك الكثير من الخصائص الجمالية والبصرية، وتتمتع بإطلالة ساحرة على شاطئ المتوسط، قادرة على خلق إحساس متجدد بالحياة والمكان.ففي سقف الذاكرة ستبقى بيروت المدينة التي احتضنت ثورة الشعر العربي الحديث، منذ تفجرها في العراق ...

أكمل القراءة »

كيف كان نزار قباني يكتب قصائده

كتاب ““شعر نزار قباني” للباحث طارق المجالي يتناول الأساليب الفنية في كتابة القصيدة عند واحد من أهم الشعراء العرب في القرن العشرين. قصائد قباني متاحة للجميع عمان – حضي شعر نزار قباني بدراسات نقدية كثيرة، لكن أغلبها ركز على مواضيعه، نظرا إلى الجدل الذي خلفته قصائد الشاعر المتحررة من رتابة المواضيع السابقة للشعر العربي، وهذا الجدل رافقته تحليلات نقدية تحاول تلمّس ...

أكمل القراءة »

قصائد شبه مجهولة لنزار قباني

غادة السمان القدس العربي15062019 ولد الشاعر الكبير نزار قباني في مطلع الربيع ورحل مع الربيع وكانت حياته ربيعاً إبداعياً مستمراً من العطاء وقصائد تثير هياج البعض وإعجاب البعض الآخر.. من قصائده شبه المجهولة تلك التي يدافع فيها عن (متعة المرأة) في علاقتها مع (الزوج)..فقد كان نزار حليفاً للمرأة على الرغم من لحظات مباهاة ذكورية يكتب فيها مثلاً: «فصلت من جلد ...

أكمل القراءة »

نزار قباني حرر اللغة من معاجمها والجسد من قيوده المرهقة

في الذكرى الحادية والعشرين لرحيل صاحب «أشعار خارجة على القانون»الأربعاء نزار قباني – شوقي بزيع الشرق الأوسط02052019قلّ أن أثار شاعرٌ في دنيا العرب ما أثاره نزار قباني خلفه من غبار التساؤلات والسجالات النقدية الموزعة بين التأييد والرفض، الابتهاج والاستنكار، الثناء المفرط والتبخيس المفرط. فمنذ مجموعته الأولى «طفولة نهد»، وحتى آخر أعماله، لم يترك الشاعر الخيار لأحد من القراء أن يظل ...

أكمل القراءة »

لبنان: إني أغرق

النهار 09012019 لعل بعض ما في قصيدة الشاعر نزار قباني التي غناها الفنان عبد الحليم حافظ بعنوان “رسالة من تحت الماء” تنطبق على وضع لبنان الذي أطلق أمس نداء بعيداً من الحب وفيه “إني أتنفَّسُ تحتَ الماء.. إنّي أغرق، أغرق، أغرق…”. وقد بدا لبنان من شماله الى جنوبه غارقاً في مياه الامطار التي تساقطت بغزارة، وغارقاً في الاهمال المزمن الذي ...

أكمل القراءة »