الرئيسية / الوسم: المحاصصة

أرشيف الوسم : المحاصصة

نظام المحاصصة انتهى مخالفة الدستور تستوجب المحاكمة

20-11-2020 | 00:00 المصدر: النهار مروان اسكندر الدستور اللبناني في تاريخ 17 تشرين الثاني 2019، أي بعد انقضاء ثلاث سنوات على بداية “العهد القوي”، تدفق اللبنانيون الى الساحات والطرقات وعبّروا عن تبرّمهم بمسيرة الحكم التي لم تتبنَّ اي اصلاح اداري ولم تحقق اي انجاز تجهيزي. الحكم الذي كان يؤكد ان اللبنانيين جميعًا هم ابناء الرئيس، والذين تظاهروا بمئات الآلاف، كانوا يؤكدون ...

أكمل القراءة »

انتفاضة لبنان: هوية وطنية جديدة ونظام غير قابل للحياة

المركز العربي للابحاث ودراسة السياساتالأربعاء23/10/2019 الرهان على قدرة اللبنانيين على التنظيم خارج الطائفية السياسية (علي علّوش) يشهد لبنان منذ 17 تشرين الأول/ أكتوبر 2019 تظاهرات شعبية غير مسبوقة تضغط في اتجاه إسقاط المنظومة السياسية التي حكمت البلد منذ انتهاء الحرب الأهلية في بداية تسعينيات القرن الماضي. وتتميز هذه التظاهرات بأنها شاملة، عابرة للطوائف والمناطق، ومتفاوتة أعمار المشاركين فيها والطبقات الاجتماعية التي ...

أكمل القراءة »

عودة فاقعة إلى تسعينيات المحاصصة

سياسة مقال هيام القصيفي الأربعاء 20 آذار 2019الأخبار لا لبس في أن عهد الرئيس العماد فؤاد شهاب أرسى قواعد الإدارة اللبنانية الحقيقية. هذه حقيقة لا يمكن أن ينكرها حتى معارضو الشهابية، بمعناها الأمني الذي ترسّخ لاحقاً. فالإدارة التي ثبتت أجهزتها في تلك المرحلة، أنتجت شخصيات إدارية لامعة، مفصولة عن الإطار السياسي للعهد الشهابي، وأرست قواعد إدارية عملية ظل معمولاً بها لسنوات طويلة. لم ...

أكمل القراءة »

“الصيغة اللبنانية” تجربة للتصدير إلى العراق وسوريا

  باسكال بطرس|الخميس13/12/2018 Almodon.com الصيغة اللبنانية جيدة بنبضها الدستوري، وروحية بعض قادتها، وفي طليعتهم الرئيس فؤاد شهاب (Getty) لطالما كانت “الصيغة اللبنانية” عرضة للتجاذب، بين من يرى فيها أرضيّة صالحة لاستنهاض الحلول وفضّ النزاعات، رهناً بنوايا الأفرقاء اللبنانيين، وبين من يعتبر أنها تجسّد الفساد المستشري، والصراع الأهلي المتمادي، والتعدّي الفاضح على الدستور والقوانين، ما يحول دون تحقيق نظام تمثيلي شفاف ...

أكمل القراءة »

أنا الحاكم بأمري

عقل العويط النهار 23102018 اللوحة لماغريت. في بلجيكا، المقسومة لغوياً وإدارياً بين الناطقين بالفرنسية في والونيا – بروكسيل، والناطقين بالفلامنكية في فلاندر، والناطقين بالجرمانية، ثمّة مكانةٌ لا يُسمَح لأحدٍ، أو لفريقٍ، بتجاوزها، مهما كبر حجمه، ومهما اشتدّت الأزمات، وعصفت، ومهما تأخّر موعد تأليف الحكومة، أو سوى ذلك من استحقاقاتٍ دستوريةٍ داهمة. الأطراف البلجيكيون المقسومون لغوياً، وإدارياً، كلٌّ منهم يعرف حدوده ...

أكمل القراءة »