الرئيسية / أبحاث / أبحاث تاريخية

أبحاث تاريخية

قبضايات وأراكيل وحماصنة ظرفاء: مذكرات عمر وصفي مع أبو خليل القباني في سوريا

 محمد تركي الربيعو القدس العربي08082020 على امتداد السنوات العشر الأخيرة، كان المؤرخ والمحقق السوري تيسير خلف، قد خطا خطوات جديدة في إعادة النظر بتاريخ أبي خليل القباني؛ إذ بدا هذا المسرحي والموسيقي الكبير، من خلال الحفريات الجديدة لخلف، شخصية نشيطة، ومحبوبة لدى الدمشقيين، العامة منهم والخاصة، خلافا للصورة التي رسمت حوله بوصفه شخصية منبوذة بعد التحريض الذي تعرض له على يد ...

أكمل القراءة »

بول طبر عن الهجرة والطاقة التغييرية: إلتفاتة أنثروبولوجية

المدن – ثقافة|الإثنين27/07/2020Almodon.com زغرتا القديمة (سميح زعتر) تجربة الهجرة أعادت تشكيل نظرتي الذاتية الى لبنان، وبدلت من أحاسيسي تجاهه. لبنان قبل الهجرة اصبح غير ما هو عليه عند عودتي اليه. وانا هنا لا أقصد ان البلد تغيّر، كما في حالتي انا، مع مرور السنين التي كنت خلالها في استراليا. فهذا أمر طبيعي ومنطقي. ما اقصده بقولي هذا، ان نظرتي إليه ...

أكمل القراءة »

Fayçal Ier, un roi plus éphémère que son royaume de Syrie

Fayçal Ier, un roi plus éphémère que son royaume de Syrie
مغلقة

OLJ / Par Youssef MOUAWAD, le 25 juillet 2020 à 00h00 Il y a cent ans, et plus précisément le 7 mars 1920, le royaume arabe de Syrie était proclamé à Damas, ville saisie à l’occasion par la ferveur populaire. Ce royaume allait être liquidé quelques mois plus tard : ce fut la conséquence directe de l’écrasement des troupes syriennes à Khan ...

أكمل القراءة »

Le Liban, une nation en devenir

Le Liban, une nation en devenir
مغلقة

« L’histoire est jonchée de nations détruites », écrit Mauriac, mais que le Liban « ne soit pas éternel » ne signifie pas qu’il est mort. OLJ / Par Fady NOUN, le 20 juillet 2020 à 00h00 Le général Henri Gouraud, qui proclama le Grand Liban, et le patriarche Élias Hoyek à Dimane, siège d’été des patriarches maronites. Pour le centenaire du Grand Liban, ...

أكمل القراءة »

عبد الحميد وعثمان باشا والتلصّص على الذاكرة

 وسام سعادة القدس العربي20072020 اللحن الذي جعل من قصيدة «يا ظلام السجن خيّم إننا نهوى الظلاما» التي كتبها نجيب الريّس من سجنه الفرنسيّ في جزيرة أرواد، إبان الثورة السورية الكبرى، أنشودة للحرّية متداولة في المشرق العربيّ ـ وهو لحن كثيراً ما يُنسَبُ للبيروتيّ محمد فليفل ـ هو في الواقع لحن «مارش عسكري» عثماني، عزفته الفرقة العسكرية العثمانية «المهتر» لأول مرّة عام ...

أكمل القراءة »

مذكرات عبد الله دبوس: يوميات ضابط بيروتي في الحرب العالمية الأولى

 محمد تركي الربيعو القدس العربي18072020 في 19 يونيو/حزيران عام 1915، وصل الجندي الإسكتلندي جون مكدونالد مع كتيبته إلى شواطئ غاليبولي القريبة من إسطنبول. وبعد أيام من مكوثهم هناك، تقدموا إلى الخطوط الأمامية، يومها كانت السفن البريطانية قد أمطرت الجنود العثمانيين بوابل من النيران الكثيفة، ولذلك ظن قائد الكتيبة أن مهمتهم ستكون سهلةً. لكن لم تمض سوى خمس دقائق إلا وكان جميع ...

أكمل القراءة »

حروب التاريخ وتصحيح الرواية الثقافية

 محمد سامي الكيالالقدس العربي17072020 تصاعدت في الفترة الأخيرة النزاعات الثقافية – السياسية حول التعامل مع الرموز التاريخية وتقييمها، أو بالأصح طريقة عرضها في الفضاء العام. فمن نزوع المحتجين في الولايات المتحدة وأوروبا لتحطيم التماثيل، التي ترمز من وجهة نظرهم للعبودية والعنصرية، وصولاً إلى القرار التركي بإعادة آيا صوفيا مسجداً، يبدو أن هنالك حساباً ثقيلاً مع التاريخ، باتت تصفيته في قلب ...

أكمل القراءة »

البطريرك التاجر

البطرك أنطون عريضة 1863 -1955 شربل النجارمن الأرشيف – هنا لبنان21082017 عاش مريضا طوال حياته، ومع ذلك جاوز التسعين!. يقولون أن المعدة بيت الداء  ومرضه كان في معدته ومع ذلك كان  “يفر فرا”، ويصعد الدرج ثلاثة ثلاثة. كان إذا فرغ من عمله الإداري  يحمل المنجل والمجز  ويعصب رأسه بفوطة ، ويمضي في تشحيل حرش بكركي . حتى إذا عاد وقعد، ...

أكمل القراءة »

إميل إده: رئيساً خائناً أم واقعياً فوق العادة؟

فادي تويني14 تموز 2020 | 17:59النهار إميل إدّه (أرشيفية). بين الرؤساء اللبنانيّين، ثمة إصلاحيان، أحدُهما رؤيَوي. فؤاد شهاب، كما هو متعارف عليه، هو من أرسى أركان مؤسسات الدولة ودفع قُدُماً مشروع الإصلاح الاجتماعي وتنمية المناطق. بينما في حِقبة الإنتداب، إميل إده هو من عمل، سواء كرئيس وزراء أم كرئيس للجمهورية، على نقل لبنان من إطاره العثماني إلى دولة حديثة. غير ...

أكمل القراءة »

عندما تصمّم بكركي….

شربل النجارهنا لبنان14072020 البطريرك الحويك بين جمع من الأحبار قال الرّاويفي شهر آذار 1887 دعي شيوخ الصلح في قانممقامية البترون لانتخاب نائب عنهم يمثلهم في مجلس الادارة خلفا لنائبهم المتوفى المرحوم الياس بو صعب ، فبرز في الميدان مرشحان أحدهما كنعان بك الضاهر الذي شمله كوبيليان افندي صهر المتصرف واصا باشا بعطفه، وكان الآخر الشيخ عساف البيطار وقد رشحته البطريركية ...

أكمل القراءة »