مهمة سرية

المصدر النهار
19082017

منذ بدء معركة “فجر الجرود”، والأنظار متجهة الى مصير العسكريين المختطفين لدى “داعش”، في السياق علمت “النهار” ان المدير العام للأمن العام اللواء عباس
ابراهيم اصطحب معه الى عرسال أطباء شرعيين.

ونقل عن ابراهيم في وقت سابق تمنيه على وسائل الاعلام عدم الخوض في القضية نظرا “لقدسيتها”.

وكانت معلومات ذكرت ان عناصر “داعش” المنسحبين من جراجير والذي وقعوا في يد “حزب الله” قدموا معلومات حول مصير الأسرى يتم التأكد منها.

ووصل موكب الأمن العام والصليب الاحمر إلى حاجز وادي حميد بعرسال عند الثانية عشرة ظهرا اثر على جثث مدفونة ضمن احد المراكز التي كانت تابعة لـ “داعش”.

أما اهالي العسكريين فعبّروا على لسان السيد حسين يوسف، والد الجندي المخطوف محمد يوسف، عن ترقبهم مجريات المعركة ونتائجها بخوف وألم وفزع. وقال “بتنا على قناعة بأننا سوف نسمع الخبر السيئ قبل الجيد، إلا أن أملنا بالله كبير وثقتنا بقائد الجيش #جوزيف_عون أكبر”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*