«ملك الهند» للبناني جبور الدويهي

بيروت: «الشرق الأوسط»صدر للروائي اللبناني جبور الدويهي رواية جديدة تحمل عنوان «ملك الهند»، وهي تحكي قصة زكريا مبارك الذي يعثَر عليه مقتولاً في ظروف غامضة، عند حدود قريته، تل صفرا، بعد أيام على عودته من غربة طويلة بين أوروبا، وأميركا، وأفريقيا. لقد اختار العودة محتفظاً بلوحة «عازف الكمان الأزرق» لمارك شاغال، التي أهدتها له صديقته الباريسية. 
وتدور الشبهات حول أبناء العمومة الذين ربما قتلوه طمعاً في كنز توارثت العائلة أن الجدة قد أخفته تحت المنزل الذي شيّدته لدى عودتها من أميركا.
بأسلوب مشوّق تحكي الرواية قصة مقتل زكريا عند تقاطع خطر اختلطت فيه خرافات الذهب وحروب الأشقاء مع حبّ النساء الفرنسيات ووعد الثروة الزائف وعداوات طائفية تظهر وتختفي منذ قرن ونصف القرن. وجبور الدويهي هو كاتب وروائي لبناني، صدر له عن دار الساقي: «حي الأميركان» (جائزة سعيد عقل 2015)، «شريد المنازل» (جائزة «الأدب العربي» 2013، وفي القائمة القصيرة للـ«جائزة العالمية للرواية العربية» 2012)، «مطر حزيران» (وفي القائمة القصيرة للـ«جائزة العالمية للرواية العربية» 2008): «ريا النهر»، «طبع في بيروت». تُرجمت رواياته إلى الفرنسية، والإنجليزية، والألمانية، والإيطالية، والإسبانية، والتركية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*