الرئيسية / home slide / جان جاك أنّو: فيلم عن حريق نوتردام

جان جاك أنّو: فيلم عن حريق نوتردام

أكد أنّو أن فيلمه يعكس 90% مما حدث واقعاً

بدأت كاميرا المخرج الفرنسي جان جاك أنّو، بالدوران، في مدينة «بورج» الفرنسية، لتصوير فيلم يجسد حادثة حريق كاتدرائية «نوتردام» الذي اندلع قبل ثلاث سنوات. ومن المتوقع أن يبصر الفيلم النور، في نيسان (ابريل) من العام المقبل. وفي حديث الى «وكالة الصحافة» الفرنسية، أعرب أنّو عن أمله في أن يعود المشاهدون الى صالات السينما ويتابعوا شريطاً عن قصة لا مثيل لها. في السياق عينه، وفي مقابلة مع مجلة «ليكسبريس» الفرنسية، شرح أنّو تفاصيل اعداد للفيلم المذكور، إذ قال بأنه التقى بجميع الجهات التي تخص هذه القضية كعمّال الإطفاء من اصغر عامل الى أعلى رتبة. وأكد أنّ الفيلم يعكس 90% مما حدث واقعاً في ذاك النهار. ولدى سؤاله عما إذا كان الفيلم يحمل بعداً توثيقياً، لفت أنّو الى أنّه يحوي 5% من الصور الأرشيفية المأخوذة من التلفزيون، ساخراً مما حدث أثناء الحريق لدى وصول سيارة إطفاء واحدة ويقودها شخصان لم يتعرفا من قبل على الحرائق وطرق التعامل معها، واصفاً هذه الحادثة بأنها أشبه بفيلم هوليوودي. إذاً ستحضر قصة الكاتدارئية الأثرية كحدث أساسي فيه، مع التركيز على الأشخاص الذين تدخلوا وقتها واستطاعوا إخماد الحريق الكبير في غضون 20 دقيقة. سيصوّر الفيلم في كاتدرائية «بورج» الفرنسية، بعدما جال المخرج على معظم كاتدرائيات فرنسا، للبحث عن مكان يجمع بين الشاعرية والروحانية، فوجد أن كاتدرائية «بورج» هي الأنسب. وأمل في نهاية المقابلة بأن يصار الى مشاهدة الفيلم على شاشات السينما وفي صالاتها، لما يتطلبه من متابعة عبر شاشة ضخمة، لإشعار المشاهد بروعة وضخامة الكاتدرائية الفرنسية.