الرئيسية / أضواء على / الموازنة تبصر النور في “أسبوع الحسم”

الموازنة تبصر النور في “أسبوع الحسم”

النهار
12032018

الرئيس سعد الحريري متوسطاً مرشحي “تيار المستقبل” في كل المناطق بعد اعلان اسمائهم في مهرجان أقامه التيار عصر أمس في قاعة الواجهة البحرية لبيروت. (حسن عسل)

“وبدأ اعلان اللوائح في اسبوع الحسم. بعض المرشحين جدد كما يبدو، والاخر متجدد، ومنهم من صدق فيهم قول الشاعر كجلمود صخر حطه السيل من علِ”، هكذا غرّد النائب وليد جنبلاط أمس واصفاً الاسبوع الطالع باسبوع الحسم الانتخابي في ضوء حركة اتصالات واسعة لبناء تحالفات ظرفية ومناطقية ترسم خريطة المجلس الجديد في استحقاقه المقرر في 6 ايار المقبل. واذا كانت أسماء مرشحي الاحزاب بدأت تتضح مع توالي الاعلانات الحزبية، فان اياً من الاحزاب والتيارات لم يعلن بعد تحالفاته النهائية التي ستخط طريق اللوائح التي ستظهر بعد 15 يوماً مع حلول موعد تسجيلها في وزارة الداخلية. المفاوضات مستمرة، والمشاريع تتوالى، في ظل سجال “التيار الوطني الحر- حركة أمل” الذي تتطاير عباراته عبر القارات بفضل وسائل التواصل الاجتماعي. أمس كانت مهرجانات متعددة أولها لـ “تيار المستقبل” الذي اعلن خلاله الرئيس سعد الحريري مرشحي التيار من دون المقربين والحلفاء الذين سيعلن عنهم لاحقا. ومثله فعل حزب الكتائب بمهرجان سياسي لعرض البرنامج وليس الاسماء. والثالث “حزب سبعة” الذي اعلن مرشحيه في كل المناطق. وقابل المهرجانات لقاء لحركة “المبادرة الوطنية” اطلقت فيه إعلانها السياسي، داعية الى “حوار وطني جامع، وتطوير عمل وطني لمكافحة الاستيلاء الإيراني واستعادة التسوية الوطنية والعربية والدولية للبنان”.

على صعيد آخر، يقر مجلس الوزراء الذي ينعقد اليوم في السرايا مشروع موازنة 2018، لاحالته على مجلس النواب. وحتى الساعة التاسعة والنصف من ليل أمس عقدت اللجنة الوزارية المكلفة درس الموازنة اجتماعها الاخير، وخصصته لقراءة نهائية لمشروعها الذي شهد خفوضات كبيرة في الارقام لامست في بعض الوزارات حدود الـ 20 في المئة كما تمنى رئيس الوزراء سابقاً. وقال وزير المال علي حسن خليل قبيل الجلسة: راض عن الخفوضات التي لا يعرفها حتى الآن الرئيس الحريري وسيفاجأون بحجمها. وبعد الاجتماع أعلن وزير المال عن مؤتمر صحافي يعقده اليوم والرئيس الحريري لعرض الاجراءات الإصلاحية والتحفيزية.

وأكد رئيس مجلس النواب نبيه بري انه تلقى وعداً بأن يتسلّم المجلس الموازنة غدا الثلثاء على أبعد تقدير، موضحا أنه سيحيل مشروعها على اللجنة النيابية للمال والموازنة فور وروده، وأن التوجّه هو الى عقد جلسات نهارية ومسائية للجنة بما يمكّنها من إنجاز مهمتِها خلال أسبوعين أو ثلاثة على الاكثر، الامر الذي يعني إمكان عقد جلسة لإقرار الموازنة أواخر آذار الجاري، أو مطلع نيسان المقبل.

وبعد ان يطمئنّ الى سلوك الموازنة طريقها الصحيح، بما يُثبت جديّة لبنان الرسمي في ملاقاة متطلبات الدول المانحة التي ستشارك في مؤتمرات الدعم الدولي، يُتوقع ان يغادر الرئيس الحريري بيروت الاربعاء المقبل الى مؤتمر روما 2، يرافقه وفد أمني كبير يضم وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق ووزير الدفاع يعقوب الصراف ووفد عسكري من كبار ضباط الجيش وقوى الامن. وقد وضعت الاجهزة العسكرية والامنية دراسة وافية عن حاجاتها، عرضت صيغتها النهائية في اجتماع المجلس الاعلى للدفاع الجمعة في بعبدا، وستناقش في المؤتمر الذي من المنتظر ان يخرج منه الجيش والقوى الامنية بسلّة مساعدات وفيرة.

واليوم يصل الى بيروت رئيس حكومة أرمينيا كارين كارابيتيان تلبية لدعوة رسمية وجهها اليه الرئيس الحريري للقاء كبار المسؤولين واجراء محادثات تتناول سبل تعزيز العلاقات بين البلدين وتشجيع الاستثمارات والتعاون في مختلف المجالات الاقتصادية والتجارية والسياحية.

وأفادت “المركزية” انه متابعة لمسار توطيد العلاقات اللبنانية – السعودية، يُتوقع ان يصل الى لبنان في الأسبوع الطالع وفدان سعوديان. الاول، يتردد ان وزير خارجية المملكة عادل الجبير سيرأسه، لتسليم البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، رسالة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، ونقل دعوة الى وزير الخارجية جبران باسيل لزيارة الرياض. أما الثاني، فوزاري – تقني، كما قالت الوكالة سيجول على المسؤولين اللبنانيين ويجري محادثات تندرج في سياق التحضير لمؤتمرات الدعم الدولية للبنان، وأولها مؤتمر روما 2.

اضف رد