الرئيسية / أخبار الجامعات / اللويزة تعرض لدور المعالج النفسي في المدارس

اللويزة تعرض لدور المعالج النفسي في المدارس

 

موقع اللواء

«دور المعالج النفسي في المدارس» عنوان المؤتمر السنوي الذي نظّمته كلية العلوم الإنسانية – قسم العلم النفسي والتربية البدنية في جامعة سيدة اللويزة، بحضور أمين عام المدارس الكاثوليكية الأب بطرس عازار، نائب رئيس الجامعة لشؤون الثقافة والعلاقات العامة سهيل مطر، عميد كلية العلوم الإنسانية الدكتور كمال أبو شديد، رئيس قسم علوم النفس والتربية البدنية الأب الدكتور جوزف طنوس، وأخصائيين.
بعد كلمة ترحيبية لمنسقة المؤتمر الدكتورة مهى مشنتف، تحدّث الدكتور كمال أبو شديد مسلّطاً الضوء على أهمية توقيت طرح هذا الموضوع، في ظلّ أزمة اللاجئين السوريين؛ لدعم المعارف التربوية على مختلف الأصعدة،داعيا إلى إرساء علاقة أكاديمية مستدامة بين الجامعة والمدارس.
وأعطى الأب الدكتور جوزف طنوس لمحة عن كيفية التوصل إلى خلق مكان ضروري لعلم النفس التربوي في المدراس، رغم سوء فهم دوره الجوهري في بعض الأحيان.
وعرض الدكتور سيمون أبو جودة  دور جامعة سيدة اللويزة في تطوير هذا المفهوم متناولا
الخدمات الأكاديمية التي تقدمها الجامعة والمساعدات المادية للطلاب والمنح الجامعية.
وأدارت الجلسة الأولى الدكتورة مهى مشنتف، وشاركت فيها الدكتورة نايلة كروم متحدثة عن فهم دور النفسي في المدارس.
وتناولت الجلسة الثانية متغيرات علم النفس المدرسي بإدارة الدكتورة مارال بويادجيان ومشاركة كلّ من الدكتورة بيا زينون؛ الدكتورة ماري أنج هاشم؛ والدكتورة أن ماري معربس.
وتمحورت الجلسة الثاثة حول»نقل دور علم النفس المدرسي إلى الأمام: المعضلات الأخلاقية»، وإدارتها الدكتورة باتريسيا عيد، شاركت فيها لينا كيال فير والدكتورة ناي سويدي.
وعرضت الجلسة الخيرة لحالات من الواقع مع نورما عيد أشقر، جو فغالي، وكاتيا مارون، وأدارتها الدكتورة باتريسيا عيد.

اضف رد