الرئيسية / أضواء على / «السوري الأخير» لعمر يوسف سليمان

«السوري الأخير» لعمر يوسف سليمان

دمشق: «الشرق الأوسط»صدرت عن دار «فلاماريون» الفرنسية في باريس بداية هذا العام رواية بعنوان «السوري الأخير» للكاتب والشاعر السوري، عمر يوسف سليمان.
تتناول الرواية أحداث الثورة السورية في بداياتها، من خلال لقاء بين مجموعة من الشبان والفتيات في دمشق، لكل منهم قصته، وتتشابك أحداثها مستلهمة ما جرى في تلك السنة، من خلال العلاقات فيما بينهم، ونضالهم من أجل الحرية الاجتماعية والسياسية ضد نظام بشار الأسد، وكيف تحولت الثورة السلمية إلى حرب بسبب عنف النظام وتدخل الإسلاميين.
جاءت الرواية في 272 صفحة من القطع المتوسط، وقام الكاتب بكتابتها باللغة الفرنسية، وهي تجربته الثانية بالكتابة بهذه اللغة، بعد كتاب «الإرهابي الصغير»، الذي صدر عن دار «فلاماريون» سنة 2018. وأعيدَت طباعتُه كتابَ جيب في 2019. وسبق أن صدرت له مجموعتان شعريتان مترجمتان إلى الفرنسية.

اضف رد