الرئيسية / home slide / أمل علم الدين كلوني بمواجهة “أمّ سيّاف”

أمل علم الدين كلوني بمواجهة “أمّ سيّاف”

المدن – ميديا|الأحد02/05/2021
Almodon.com

رفعت محامية حقوق الإنسان أمل علم الدين، زوجة الممثل البارز جورج كلوني، دعوى أمام المحاكم الأميركية ضد “أم سيّاف”، وهي أبرز قيادية في تنظيم “داعش” احتجزت نساء ايزيديات في منزلها.

وقالت “التلغراف” البريطانية ان الدعوى هي الاولى من نوعها في المحاكم الاميركية، ورفعتها علم الدين كلوني نيابة عن خمس نساء أيزيديات، علماً ان القوات الأميركية اعتقلت أم سياف، في مايو/أيار 2018، في شرق سوريا خلال أول عملية على الأرض تبنتها رسميا الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش لاعتقال عناصر من التنظيم المتشدد، قبل أن يتم تسليمها للعراق.

وقالت الصحيفة البريطانية ان محامية حقوق الانسان رفعت القضية في إحدى محاكم ولاية فرجينيا ضد العضو في داعش، نسرين أسعد إبراهيم بحار، المعروفة بلقب “أم سياف”، والمتهمة باحتجاز النساء الأيزيديات الخمس كـ”عبيد” لها في منزلها في سوريا.

ولعبت أم سياف المنتمية للتنظيم “دورا مهما في النشاطات الإرهابية” للتنظيم، حسب ما أعلنت سابقا المتحدثة باسم مجلس الأمن القومي، برناديت ميهان.

وفي 2017، تبنى مجلس الأمن الدولي قرارا بالإجماع لفتح تحقيق من أجل محاسبة مرتكبي الجرائم من تنظيم داعش بحق الأيزيديين ، بعد القضية التي كانت كلوني قد تبنتها.

وتمثل المحامية اللبنانية البريطانية النساء الأيزيديات اللواتي أُخذن كرهائن واستُعبدن جنسيا من قبل عناصر التنظيم بعد استيلائه على منطقة سنجار في العراق، في أغسطس/آب 2014.

وقامت امل علم الدين كلوني بالتحدث لمرات أمام ممثلي الدول الأعضاء في المنظمة الأممية لحثهم على التحرك نحو اعتبار ما مارسه داعش على الأيزيدية إبادة جماعية.