أرشيف شهر: نوفمبر 2017

هكذا ترى إسرائيل لبنان: مملكة وإدمان

  سامي خليفة|الثلاثاء28/11/2017 المدن  يرى الإسرائيليون أن لبنان في ذكرى استقلاله الـ74 تحول إلى مملكة الكراهية (علي علوش) تحت عنوان “ما هو الخطأ الذي حدث في البلاد التي كانت تُعتبر سويسرا الشرق الأوسط”، نشرت صحيفة جيروزاليم بوست تحليلاً يعكس النظرة الإسرائيلية لاستقلال لبنان، والأسباب التي أدت إلى الترهل الذي نعيشه حالياً. تصف الصحيفة لبنان في ذكرى استقلاله الـ74 بأنه تحول ...

أكمل القراءة »

هذا الزمن العربي

  الياس خوري Nov 28, 2017 القدس العربي    غدا عندما يؤرخ المؤرخون ويكتب الروائيون عن هذا الزمن العربي الذي بدأ بهزيمة حزيران ـ يونيو 1967 ولا نعلم إلى أي منقلب سينتهي، سوف يواجهون بالعجز عن إيجاد الكلمة الملائمة التي تستطيع أن تصف كيف ولِمَ وصل العرب إلى قعر التأريخ مضرجين بالدم والرعب واللا معنى. بلاد صارت ملعبا للمحتلين والمجرمين ...

أكمل القراءة »

إدوارد سعيد رأى الإمبراطورية برمّتها عارية

في ذكرى رحيل صاحب «الاستشراق» و«الثقافة والإمبريالية» إدوارد سعيد لندن: ندى حطيط إدوارد سعيد (1935 – 2003)، الأكاديمي الفلسطيني – الأميركي الرّفيع، عدو السرديّات الملفقة وصائد مثقفي الاحتلالات، صاحب النصوص المؤسِسة لدراسات ما بعد الكولونياليّة (الاستعماريّة) في جامعات العالم، الذي كان وكأنه جيش من رجل واحد اخترق أقوى حصون الإمبراطوريّات المتقاعدة، وتجرّأ من قلب وارثتها الإمبراطوريّة الأميركيّة على أن يصرخ ...

أكمل القراءة »

إنّها الميليشيات … إنّها الدولة

حازم صاغية الحياة 28112017 في العراق اليوم، يئنّ حيدر العبادي تحت وطأة ميليشيا «الحشد الشعبيّ». بوجودها لا يستطيع أن يحكم، ولا أن يفي بتعهّدات دولته لدول العالم، ولا أن يزيح سيف نوري المالكي المعلّق فوق عنقه. أمّا تسريحها فهو ما لا يقدر عليه، خصوصاً أنّ الطرفين يشربان من الماء نفسه، إنْ كقاعدة شعبيّة أو كتوجّهات سياسيّة وفكريّة. وفي فلسطين، يتّضح ...

أكمل القراءة »

تاتيانا بريماك ــ خوري صلة الوصل بين لبنان أوكرانيا

بشير صفير الأخبار 28112017 ما كان الكونسرفتوار الوطني ليجد أفضل من تاتيانا بريماك ــ خوري (الصورة) لتحيي نشاطاً لمناسبة مرور ربع قرن على بدء العلاقات الدبلوماسية بين لبنان وأوكرانيا. فعازفة البيانو الأبرع من بين المقيمين في بلد الأرز، تحمل «هويّتَي» البلدَين، بين أصولها ونشأتها في وطنها الأم من جهة، وإقامتها الدائمة في لبنان (وزواجها من لبناني) من جهة أخرى. أضف ...

أكمل القراءة »

الفقاعة العقارية: الانفجار قادم من المصارف

  «الورم» يدخل مرحلة الخطر تخمة في الشقق والمساحات المبنية تشكّل خطراً أكبر من أزمة العقارات في اسبانيا (هيثم الموسوي) الفقاعة العقارية تتضخّم من كل جوانبها. فإلى جانب التخمة في مخزون الشقق المبنية التي «تحبس» مئات ملايين الدولارات، هناك ورم تمويلي ينذر بالأسوأ، بعدما تبيّن أن انكشاف المصارف على الديون العقارية لا يقتصر على ديون الأسر والمقاولين وما يتفرّع عنهم، ...

أكمل القراءة »

بيان التطمينات: ما يُعطى وما لا يُعطى

  (هيثم الموسوي) بدت المشاورات التي اجراها رئيس الجمهورية ميشال عون مع ممثلي كتل الحكومة اقرب في مشهدها الى الاستشارات النيابية الملزمة، وتشاوره في ختامها مع الرئيسين نبيه بري وسعد الحريري أقرب الى مشهد تكليف، لكن لحكومة قائمة نقولا ناصيف الأخبار 28112017 لم تساور اياً من الافرقاء، منذ بيان التريث في 22 تشرين الثاني، ان البلاد في وارد الذهاب الى ...

أكمل القراءة »

ÉCONOMIE : La mode du Black Friday prend racine au Liban

  De nombreuses enseignes étendent le Black Friday sur plusieurs jours au Liban. Photo DR CONJONCTURE Importée des États-Unis, la pratique des soldes exceptionnelles le jour du Black Friday est de plus en plus prisée au pays du Cèdre malgré les réserves de certains commerçants. Sunniva Rose | OLJ28/11/2017 Impossible de les rater : les publicités pour le Black Friday ...

أكمل القراءة »

ثلاث شركات ناشئة نحو العالمية بدعم من بيريتيك

رشا حيدر النهار27112017 على الرغم من التحديات التي تواجه الاقتصاد اللبناني، الا ان “المستحيل” يبقى مجرد وجهة نظر لا ينطبق على طاقات لبنانية اختارت التحدي والتطلع الى المستقبل من خلال “ذي نكست سوسايتي” المشروع الذي اطلقته حاضنة الاعمال “بيريتيك” والذي يأتي في اطار الاسبوع العالمي لريادة الاعمال. المشروع الممول من الإتحاد الأوروبي، تم اطلاقه تحت عنوان “طموح مشترك لمنطقة الأبيض ...

أكمل القراءة »

الرقصة الخالدة

عقل العويط النهار 27112017 اللوحات للرسام المصري محمد عبلة. الذين كانوا يخاطبون الله في #سيناء، لم يموتوا. نشوةٌ أَخَذَتْهم إليه، كمَن تذكّر موعداً مؤجّلاً، أو كمَن سيخطفه بعد قليل، دوار العرفان والوله.  لم ينتبهوا مليّاً. فقد كانوا يتذاكرون بالقلب، ويتنادَون بأسماء حسنى، وكانوا كلّما أنصتوا تناهتْ إليهم غيومٌ وملائكةٌ وحساسين. كان ينبغي لهم الرجوع إلى هنا، ليهندسوا ما فاتهم من فوضى الحياة. ...

أكمل القراءة »