النهار
23082017

صدر عن مصرف بيانا موقعا من الحاكم رياض سلامة جاء فيه:” يلفت مصرف لبنان نظر الجمهوري الى تداول بردي الكتورني بإسم مصرف لبنان” بي دي إل”  يطلب معلومات عن حسابات او افراد او مؤسسات تجارية في لبنان. ويؤكد مصرف لبنان انه لا يعتمد إطلاقا الرسائل النصية او الالكترونية للحصول على معلومات شخصية مثل ارقام الحسابات او ارقام بطاقات الائتمان او كلمات المرور.”

 وخلال الايام الماضية وصلت الى العديد من الحسابات الالكترونية رسالة نصية على الشكل التالي:”

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*