مفاجآت المتن: التيار فتح الثغرة

سمر بوشبل|الأربعاء09/05/2018
Almodon.com

سُجل حضور لا بأس به للمجتمع المدني في المتن (ريشار سمور)

لم يدخل أبو الياس محمولاً على الأكتاف يوم السادس من آيار، على كتف إبنه الياس دخل متكئاً في مركز الاقتراع في بتغرين. أضعفت السنوات همته، لكنها لم تزعزع ثقته بالنجاح، رغم أنّ احصاءاتٍ عدة شككت بفوزه.

أقفلت الصناديق وحصل ما كان غير متوقع، إذ نال ميشال المر منفرداً 11945 صوتاً، أي نحو حاصل دون أي مساعدة من زملائه في اللائحة، فيما نالت اللائحة 13779 صوتاً. مصادر متنية، تؤكد أن أبو الياس حاز على أصوات الأرمن المقيمين خارج برج حمود، ومن بينها الأصوات في المناطق التالية: الضبية، أنطلياس، بصاليم ونابيه. ما يبرر ارتفاع عدد أصواته، فيما نال النائب أغوب بقرادونيان (7182 صوتاً).

أمّا النائب إبراهيم كنعان الذّي اقترع في الجديدة، فأطلق نداءً غير مباشر للمتنيين: “رئيس الجمهورية لا يؤيد زميلي في اللائحة إدكار معلوف، والتيار يدعم مرشحيه الثلاثة”. حاز كنعان 7179 صوتاً، ولم يسبقه النائب سامي الجميل (13968 صوتاً) فحسب، بل النائب ميشال المر أيضاً.

تؤكد مصادر في التيار الوطني الحر أن “التيار ظلم كنعان، خصوصاً أن رئيس الحزب جبران باسيل صرّح ليلة الانتخابات متمنياً دعم معلوف. لم يفِ التيار كنعان تعب السنوات كمشرّعٍ في مجلس النواب، إضافة إلى وجوده إنمائياً في القضاء”. ووفق المصادر نفسها، “التيار جلد نفسه فخفّض من رصيد كنعان الذّي كان ضحية قرارات حزبية. ما سهّل على المر والجميل التفوق عليه”. وحاز زميله الياس بوصعب 7299 صوتاً من بينها معظم أصوات القوميين، وحاز إدكار معلوف 5961 صوتاً.

التيار الذّي حازت لائحته 38897 صوتاً، لم ينل 4 حواصل كما كان متوقعاً. وتعتبر المصادر نفسها أن ذلك يعود إلى رفض المقربين من التيار التصويت للائحة تضم سركيس سركيس (4337 صوتاً)، إضافةً إلى ضعف بعض مرشحي اللائحة، مثل كورين الأشقر (696 صوتاً).

تصدّر الجميل في المتن وفاز في سباقه مع كنعان. وتمكن حزبه من حجز مقعد آخر للحزبي إلياس حنكش الذي نال 2583 صوتاً. خسر الكتائب الرهان على الفوز بنائبٍ ثالث، لكنه تمكن من الحصول على 19003 أصوات.

مفاجأة المتن الكبرى كانت حزب القوات اللبنانية. فبعدما شكك كثيرون بإمكانية تأمين لائحته حاصلاً، نال إدي أبي اللمع منفرداً 8922 صوتاً، فيما حازت اللائحة على 13968. واللافت كان نيل المرشحة جسيكا عازار 1030 صوتاً، لتقترب من زملائها في اللائحة، الموجودين سياسياً وخدماتياً في المتن منذ سنوات: ميشال مكتف (1212 صوتاً) ورازي الحاج (1018 صوتاً).

وسُجل حضور لا بأس به للمجتمع المدني في المتن، إذ نالت لائحة “كلنا وطني” 5027 صوتاً، وكان للوزير السابق شربل نحاس الحصة الأكبر، إذ حاز على 2680 صوتاً.

المفاجآت في المتن، كما في كل لبنان، مرتبطة بشكل وثيق بانخفاض نسبة الاقتراع، مقارنة مع العام 2009.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*