عادل وعباس ثنائي خطير!

 

زكية الديراني
الأخبار
23102017

صحيح أن عباس شاهين يعدّ فناناً متعدّد المواهب يجمع بين التمثيل والغناء، لكنه لا يفجّر مواهبه إلا خلال لقائه مع زميله وشريكه بالنجاح عادل كرم. إذ يشكّل الثنائي «خطراً» في إطلالتهما معاً، لأنهما يكونان في قمّة الانسجام.

عرف الثنائي نجاحات عدّة منها برنامج «لا يملّ» و«مغامرات أبو رياض» (قبل نحو 10 سنوات) وحالياً «ما في متلو» (قناة “إم تي في”). لكن تلك التجربة التي جمعت عباس وعادل سوف تشهد دفعاً جديداً. بعد غد الثلاثاء، يطلّ الممثلان معاً على قناة “إم تي في” في برنامج «هيدا حكي»، ويتقاسمان تقديم العمل التلفزيوني الساخر. من المبكر الحديث عن نجاح أو فشل التجربة المنتظرة، لكن الأكيد أن عباس سيترك بصمّته في «هيدا حكي» ويعود للأضواء ويقدّم بعض الوصلات الساخرة. بين عادل وعباس «كيمياء»، إذ يتفاعلان معاً بشكل مميز ويرسمان الابتسامة. في الموسم المنتظر من البرنامج، سيتم الاستغناء عن الضيوف، وهذه خطوة جيدة. في ظلّ المنافسة على إستقطاب الضيوف التي عاشتها “إم تي في” العام الماضي بسبب كثرة البرامج الفنية والترفيهية، قرّر القائمون على «هيدا حكي» شطب لائحة الضيوف، وإعطاء أولية للقطات والمضمون الساخر بطريقة متجددة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*