طلاب البلمند يحصدون المراتب الأولى في البرنامج ليرا

23 كانون الأول 2017
النهار

حصد طلاب جامعة البلمند المراتب الأولى في “المنتدى الثالث عشر للتكنولوجيا والإبداع الصناعي”  “ليرا13” في إطار المعرض السنوي الذي نظّمه في قصر المؤتمرات – ضبية، برعاية رئيس الجمهورية ميشال عون ممثلًا بوزير الصناعة حسين الحاج حسن، وبإشراف وزارة الصناعة، والمجلس الوطني للبحوث العلمية، وجمعية الصناعيين، وبدعم من مصرف لبنان. وضمّ المعرض 85 مشروعًا لطلاب من جامعات لبنانية عدة بالتعاون مع مؤسسات صناعية مهتمة بالبحث والتطوير.

وفاز بالمرتبة الأولى الطالبان شربل حريقا وبلال الحاج حسين من قسم هندسة الكيمياء في جامعة البلمند بإشراف الدكتورة نسرين الحسن التي فازت أيضًا بجائزة المشرف الأكثر تميّزًا عن مشروع: “تصميم محفزات نانومترية لتحويل غاز الميثان”، عن فئة قطاع المواد الكيميائية والأدوية. وأشارت الحسن إلى أن هذا المشروع يندرج في إطار مشروع “سول كار بروجكت”  الذي يعنى بتحويل النفايات إلى طاقة باستعمال عملية كيميائية هجينة على الطاقة الشمسية.

وهذا المشروع مموّل من دول في الإتحاد الاوروبي  ومن مركز البحوث اللبناني ويمتد على ثلاث سنوات بكلفة تقدّر بـ 1.2 مليون اورو ويقوم به قسم الهندسة الكيميائية في جامعة البلمند بالتعاون مع شركاء من لبنان ومؤسسات أجنبية هي:  في فرنسا،  في اسبانيا،  في إيطاليا، و في البرتغال والجامعة اللبنانية، من أجل تحويل النفايات إلى طاقة نظيفة من خلال التفكيك الحراري والتحويل.

ومن قسم الهندسة المدنية، فاز بالمرتبة الثانية الطالبان وليم هزيم وخالد علّو، في إشراف الدكتور جورج عوّاد والدكتورة ماريان سابا، عن مشروع “توليد الكهرباء من الباطون”، عن فئة المواد والنانوتكنولوجيا. أما المرتبة الثالثة، فكانت من نصيب الطالبة ريتا محفوظ من قسم الكيمياء في كلية العلوم، في إشراف الدكتورة دجاين اسطفان، والدكتور سامر عوّاد، والمهندس بلال الخوري عن مشروع “تحويل الزيوت النباتية المستعملة إلى طاقة متجددة”، عن فئة قطاع المواد الكيميائية والأدوية. وفي الختام، مُنح الباحثون ومتخرجو الجامعات المشاركة الذين قدّموا أفضل المشاريع البحثية الصناعية جوائز مادية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*