اخبار عاجلة

تأهب أمني حول العالم عشية احتفالات رأس السنة

الحياة
30122017
نقلا عن أ إف بي

Police patrol at the re-opened Christmas market at Breitscheid square in Berlin, Germany, December 22, 2016, following an attack by a truck which ploughed through a crowd at the market on Monday night. REUTERS/Fabrizio Bensch

لندن، واشنطن، أنقرة – أ ف ب، رويترز – تترافق التحضيرات للاحتفال برأس السنة غداً، مع استعدادات أمنية تتخذها مدن كبرى حول العالم، لضمان سلامة المشاركين في احتفالات وداع عام واستقبال آخر. وتتوقع سلطات مدينة نيويورك مشاركة حوالى مليوني شخص في احتفال ليلة رأس السنة في ميدان «تايمز سكوير» الأحد- الإثنين، على رغم الصقيع غير الاعتيادي، حيث يُتوقع تدنّي الحرارة إلى 10 درجات مئوية تحت الصفر. وأشارت سلطات نيويورك إلى أن الإجراءات الأمنية ستكون مشددة للغاية لضمان سلامة المحتفلين، غداة مقتل 12 شخصاً بينهم 4 أطفال في أسوأ حريق شهدته نيويورك منذ عقود، بعدما اندلعت النار في الطابق الأرضي لمبنى سكني في حي برونكس، علماً أن الحادث كان عرضياً.

وقال رئيس بلدية المدينة بيل دي بلازيو خلال مؤتمر صحافي، إن احتفال رأس السنة كحدث سنوي هو «واحد من أكثر الأشياء التي تربط نيويورك بالناس في أنحاء الولايات المتحدة والعالم»، إذ أصبح الاحتفال ببداية العام الجديد في «تايمز سكوير» تقليداً متواصلاً منذ 110 سنوات، بمشاركة حشود من داخل الولايات المتحدة وسيّاح من أنحاء المعمورة.

واعتبر دي بلازيو أن «مدينة نيويورك هي واحدة من المدن القليلة في العالم التي يمكنها أن تستضيف حدثاً من هذا القبيل وتوفّر هذا المستوى من الأمن».

وطمأن قائد شرطة نيويورك جيمس أونيل إلى الإجراءات المتخذة لضمان سلامة المحتفلين بالعام الجديد، «على رغم أن لا معطيات أمنية تفيد بأن نيويورك عموماً وتايمز سكوير خصوصاً، قد تكون عرضة لتهديد مباشر»، وأضاف: «مع هذا، سيكون هناك انتشار أمني أقوى مما رأيناه في السنوات الأخيرة». ورفض أونيل الإفصاح عن عدد عناصر الشرطة الذين سيُنشرون هذا العام، مكتفياً بالقول إن عددهم سيكون أكبر مما كان العام الماضي.

وأوضح قائد الشرطة أن الإجراءات الأمنية المتخذة تتضمن نصب عوائق خرسانية وشاحنات محملة بالرمال، بهدف الحؤول دون حصول أي اعتداء لدهس الحشود بواسطة سيارة أو شاحنة، كما حصل في 31 تشرين الأول (أكتوبر) في جنوب مانهاتن حيث قُتل 8 أشخاص دهساً.

وأعلمت السلطات الراغبين في حضور احتفال «تايمز سكوير» بأنه سيتعين عليهم الخضوع لعمليتَي تفتيش متتاليتين.

وكان مسؤولون أفادوا بأن جهاز الشرطة في نيويورك قدّم لضباطه تدريباً متخصصاً على إحباط أي محاولة تفجير انتحارية خلال احتفالات ليلة رأس السنة. وستشمل تعليمات عن حماية المارة في حال الاشتباه في شخص ما، وكذلك توجيهات تتعلق بالإمساك بالمشبوه ونزع سلاحه بمساعدة فرق المتفجرات.

وقال قائد قوة مكافحة الإرهاب في شرطة نيويورك جيمس ووترز: «سترون زيادة في الأسلحة الثقيلة وفرق المفرقعات ورصد الإشعاع، إضافة إلى التكنولوجيا التي تشمل وضع أكثر من ألف كاميرا في منطقة تايمز سكوير وحولها استعداداً للحدث».

كذلك استبقت السلطات التركية أمس، احتفالات ليلة رأس السنة بتوقيف 75 شخصاً يُشتبه في اتصالهم بتنظيم «داعش»، في عمليات أجرتها في أنقرة وإسطنبول. واعتُقل 46 شخصاً في إسطنبول، من بينهم 43 يحملون جنسيات أجنبية، و29 شخصاً في أنقرة معظمهم أجانب، كما أفادت وكالة أنباء «الأناضول» من دون تحديد جنسيات.

وأشارت الوكالة إلى استمرار البحث عن 17 شخصاً آخر في أنقرة، مؤكدةً أن بعض المشبوهين كانوا يخططون لاعتداءات تستهدف احتفالات رأس السنة، بعد عام على اعتداء أسفر عن مقتل 39 شخصاً في ملهى معروف في إسطنبول.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*