الموازنة أقرّت والوفر طار والإجراءات ترقيع

النهار
20102017

ساحة ساسين في الأشرفية تستعد للاحتفال بصدور الحكم على المتهمين بقتل الرئيس بشير الجميل ورفاقه مساء اليوم.

أقر مجلس النواب موازنة الـ2017 في خطوة تدعم عودة الانتظام المالي بعد غياب مستمر منذ العام 2005، ولكن برز بوضوح غياب الرؤية والخطة المالية في ظل طغيان منطق الخدمات الانتخابية اذ ان التصويت على بنود الموازنة طيّر الوفر الذي اقترحته لجنة المال والموازنة التي يعقد رئيسها النائب ابرهيم كنعان مؤتمراً صحافياً اليوم يعرض فيه تفاصيل ما تبقى من الوفر المقترح. فقد سقطت خفوضات كثيرة كانت أوصت بها اللجنة، في ملعب الهيئة العامة، ما دفع رئيسها كنعان الى القول: “يبدو ان لكل جمعية ملائكتها ولكل وزارة من ينصرها ولا يجوز ان تعود الامور الى ما قبل رقابة لجنة المال”، في حين اعتبر زميله النائب حسن فضل الله أن “مداولات 4 أشهر في لجنة المال ذهبت هباء وطارت بفعل التنفيعات والمحاصصات”. وسقطت توصيات اللجنة في شأن خفض الدعم للقروض الاستثمارية في وزارة المال بقيمة 210 مليارات ليرة إذ أعيد العمل بهذا المبلغ. أما خفض 30 مليار ليرة من موازنة وزارة التربية لحساب المدارس المجانية، فلم يمر أيضاً بعدما تدخل وزير التربية مروان حمادة، مشيراً الى انه “في ظل مرحلة رفع الاقساط المدرسية، قد يُحدث هذا الخفض بلبلة اضافية”. وفي حين أوصت اللجنة بخفض 30 مليار ليرة من موازنة صندوق الايجارات، لم يمر هذا البند أيضاً بعدما اشار عدد من المسؤولين الى ان هناك قانوناً متعلقاً بهذا الامر ويجب التزامه. واللجنة كانت اقترحت ايضا خفض 99 مليار ليرة من موازنة وزارة الشؤون الاجتماعية، الا ان التصويت أسقط هذا الطرح واعيد العمل بالمبلغ. ص4

ومناقشات أمس في مجلس النواب دفعت الرئيس نبيه بري الى وصف الاجراءات بـ”الترقيع” في غياب خطة واضحة يعمل عليها وزير الاقتصاد رائد خوري كما صرح لـ”النهار”. فعلى جدول أعمال مجلس الوزراء في بعبدا اليوم بند (الرقم 35) يتضمن طلب الموافقة على اجراء دراسة حول مستقبل لبنان الاقتصادي للسنوات الخمس المقبلة تحت عنوان “هوية لبنان الاقتصادية”. وأوضح خوري انه بعد موافقة مجلس الوزراء سيبدأ العمل لانجاز الدراسة في ستة اشهر، يصار بعدها الى تحويلها خطة، قبل اقرارها نهائياً لتصبح عابرة للحكومات. وهي تساعد في جذب الاستثمارات الخارجية لانها ترسم خطا لكل القطاعات المدعومة وتحدد التسهيلات وتبسط الاجراءات وفق خطة واضحة.

في المقابل، انتقد الخبير الاقتصادي غسان العياش عبر “النهار” تأخر هذه الخطة، اذ وجب على فريق الرئيس ميشال عون، ان يكون أعد الدراسة وباشر تنفيذها قبل سنة. لكنه حذر من فاعليتها متخوفا ان تبقى في اطار الدراسة ولا تتحول خطة تنفيذية.

وعلمت “النهار” انه أضيفت الى جدول أعمال مجلس الوزراء اليوم ببنوده الستين، سبعة بنود تتعلق بتعيين مجالس ادارة لسبعة مستشفيات حكومية.

الحكم على الشرتوني

على صعيد آخر، يصدر المجلس العدلي اليوم حكمه في جريمة اغتيال الرئيس بشير الجميل و32 شهيداً آخرين، وجرح 63 في انفجار في مقر حزب الكتائب بالاشرفية في 14 ايلول 1982. والحكم الذي سيصدره معروف، خصوصاً ان المتهمين الاثنين فيه واللذين حوكما غيابياً هما حبيب الشرتوني الذي اعترف في التحقيق معه بأنه نفذ الجريمة وشرح تفاصيلها وكيفية التحضير لها بإيعاز من المتهم الثاني نبيل العلم. وأصولاً، يصار بعد اصدار الحكم الى تعميمه على كل المفارز الأمنية في الداخل والحدود البرية والمطار، وكذلك الانتربول الدولي.

وعشية اصدار الحكم أطل الشرتوني في حديث الى صحيفة “الاخبار” أمس. ولفت وزير العدل سليم جريصاتي الى ان محاورة مطلوب للعدالة أمر تحظره النصوص القانونية، مشيراً في اتصال لـ”النهار” الى ان “الحكم الذي سيصدره المجلس العدلي نهائي ومبرم ولا يقبل الطعن أو أي طريق من طرق المراجعة بحق مرتكبي جريمة اغتيال الرئيس الشهيد بشير الجميل”. وأضاف ان “حظر محاورة المتهم الشرتوني تلحظه النصوص القانونية، ولكن الاهم من ذلك انه فور صدور الحكم في هذه القضية سأتخذ تدبيراً بطلب استدعاء الصحافيين للوقوف عند مكان اجراء الحوار مع الشرتوني لاحضاره اينما كان بموجب الحكم المبرم”. وسيطلب القضاء استرداده من طريق الطلب من النيابة العامة التمييزية تقصي مكان حصول الحوار، وثانياً عنوانه المحتمل، وثالثاً عنوانه البريدي الالكتروني المحتمل أيضاً لتحديد موقعه وتقديم طلب استرداده من الدولة الموجود فيها.

وبعد صدور القرار تقيم العائلة ومعها ناشطون في الكتائب و”القوات” اللبنانية احتفالاً مسائياً في ساحة ساسين تتخلله كلمات وأناشيد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*