أفضل الجامعات

عالمياً

1 – معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا

يعتبر معهد ماساشوستس للتكنولوجيا “إم آي تي” الذي تأسس عام 1861 من قبل عالم الأحياء ويليام باتون روجرس بمدينة كامبريدج في الولايات المتحدة الأميركية أحد أبرز الجامعات المتخصصة في التدريس والأبحاث في مجال العلوم والتكنولوجيا والصحة والهندسة وغيرها. وبحكم نجاحات المعهد وشهرته قامت دول عدة بمحاولة استنساخه من خلال تأسيس جامعات مشابهة له.

وقد تخرج من المعهد العديد من الأعلام المؤثرة على مستوى العالم وقد حاز 36 من خريجيه على جائزة نوبل وبخاصة في مجالي الفيزياء والكيمياء.

2 – جامعة ستانفورد

تأسست جامعة ستانفورد عام 1885 وفتحت أبوابها رسمياً عام 1891 من قبل ليلاند ستانفورد، عضو مجلس الشيوخ الأميركي عن ولاية كاليفورنا وزوجته جين تخليداً لذكرى ولدهم الوحيد الذي توفي عن عمر 15 عاماً من حمى التيفوئيد. تضم الجامعة 7 كليات وتمتد على مساحة 3310 هكتارات وفيها حوالي 700 مبنى! وتبلغ ميزانية الأبحاث وحدها في الجامعة 1.64 مليار دولار أميركي.
تخرج من جامعة ستانفورد 32 شخصاً حازوا على جوائز نوبل في مجالات متعددة، 18 منهم لا يزالون على قيد الحياة. وإذا أضيف الأشخاص الذين لهم ارتباطات بستانفورد يرتفع عدد الحائزين على جائزة نوبل من الجامعة إلى 48.

3 – جامعة هارفرد

تعّد جامعة هارفرد التي تقع في مدينة كامبريدج في الولايات المتحدة الأميركية إحدى أعرق الجامعات في العالم وأكثرها شهرة ومقصداً للنخب وهي قد خرجت العديد من القادة من حول العالم والعلماء البارزين والشخصيات المؤثرة في مختلف المجالات. أسس الجامعة القس البروتستانتي جون هارفارد عام 1636، وكانت تعرف في البداية باسم “الكلية الجديدة” قبل أن تسمى بهارفرد تكريماً لمؤسسها. 48 من خريجي جامعة هارفرد حازوا على جائزة نوبل في ميادين مختلفة، ومن أبرز الشخصيات التي درست في هارفرد رؤساء الولايات المتحدة جون آدامز، وفرانكلين روزفلت، وجون كينيدي، وجورج بوش الابن، وباراك أوباما، إضافة إلى بيل غيتس ومارك زوكربيرغ مؤسس فايسبوك.

4 – معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا

تأسس معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا عام 1891 وهو يعد من أكبر الجامعات البحثية في العالم ويضم 6 كليات توفر 26 اختصاصاً مختلفاً ومن أبرزها الجيولوجيا وعلم الفضاء، والرياضيات والفيزياء والكيمياء والبيولوجيا. ومن أبرز ما يميز هذا المعهد، هو إدارته لمختبر الدفع النفاث، المُمول من قبل الحكومة الأميركية ووكالة ناسا. ويقدم المعهد أكثر من 3000 بحث علمي سنوياً.
وقد حاز 37 من خريجي المعهد على 38 جائزة نوبل في مجالات عدة.

5 – جامعة كامبريدج

جامعة كامبريج واحدة من أقدم الجامعات في العالم وأعرقها، وهي ثاني أقدم جامعة في بريطانيا بعد جامعة أوكسفورد. تأسست عام 1209 في بريطانيا وتعتبر مقصداً للطلاب الباحثين عن علم متميّز، كما وللسيّاح نظراً لمبانيها التاريخية الجميلة أو للمتاحف التسعة التي تحويها. وكامبريدج ملقى لأبرز المفكرين والشخصيات وخرجت العديد من المبدعين عبر التاريخ. وهي تتصدر لائحة الجامعات التي حصد خريجوها والعاملون فيها أكبر عدد من جوائز نوبل وعددها 98 منذ العام 1904.

عربياً
1 – الجامعة الأميركية في بيروت (المرتبة 1 عربياً) 

تأسست الجامعة الأميركية في بيروت عام 1866. اسمها الأصلي كان “الكلية السورية البروتستانتية”، حتى عام 1920 عندما اتفق على تسميتها بالجامعة الأميركية في بيروت. يبلغ عدد طلاب الجامعة حالياً حوالي 8000 طالب على 6 كليات. وتضم الجامعة 64 مبنىً من ضمنهم 3 متاحف ومعرضان للفنون، كما وتتميّز بمكتبتها الضخمة التي تحوي حوالي 400 ألف كتاب مطبوع ومليون و 300 ألف كتاب الكتروني إضافة إلى 75 ألف صورة و 2000 خريطة.

2 – جامعة القديس يوسف (المرتبة 12 عربياً)

تأسست جامعة القديس يوسف في بيروت عام 1875 لتكون أول مؤسسة تعليم عالي كاثوليكية وفرنكوفونية في المنطقة. يبلغ عدد طلاب الجامعة حوالي 12 ألف طالب موزعين على 13 كلية في 5 أحرام في بيروت و 3 فروع في كل من صيدا وزحلة والكورة، إضافة إلى فرع في دبي في الإمارات العربية المتحدة. وتضم الجامعة مركزين ثقافيين هما مقرّ لمعهد كونفوشيوس لتدريس اللغة والحضارة الصينيّتين ومقر المركز الأكاديمي الياباني إضافة إلى متحفين هما مُتحف ما قبل التاريخ اللبنانيّ ومُتحف “ميم” للمعدنيّات. كما أن الجامعة توّفر 5 مكتبات متخصصة إضافة إلى المكتبة الشرقية العريقة التي أسّست في العام 1875 والتي تضمّ مئات آلاف المجلّدات في مواضيع الإسلاميّات، والتاريخ، والآثار، واللاهوت، والفقه، والفلسفة، وفقه اللغة، والأدب العربيّ، إضافة إلى 3500 مخطوطة نادرة.

3 – الجامعة اللبنانية الأميركية (المرتبة 16 عربياً)

بدأت قصة الجامعة اللبنانية الأميركية عام 1924 حين أسس مجلس المبشرين البروتستانت “الكلية الأميركية للبنات” من أجل تشجيع الفتيات من الأصول الاجتماعية المحافظة على ارتياد التعليم العالي. عرفت الجامعة على مر العقود تبدلاً في اسمها ومن أبرزها تسميتها عام 1973 “كلية بيروت الجامعية” وصولاً إلى اسمها الحالي الذي اعتمد عام 1994.
يبلغ عدد طلاب الجامعة أكثر من 8500 طالب موزعين على فرعين في كل من بيروت وجبيل وعلى 7 كليات. أحدث إنجازات الجامعة كان افتتاحها أول مركز للوقاية والعلاج من السكتة الدماغية في لبنان ومنطقة الشرق الاوسط في المركز الطبي للجامعة في مستشفى رزق.

4 – الجامعة اللبنانية (المرتبة 25 عربياً)

شهد العام 1951 ولادة أول نواة للجامعة اللبنانية بإنشاء دار المعلمين العليا ومعهد للإحصاء حيث استقبلت الجامعة يوم الإثنين في 3 كانون الأول من تلك السنة أول فوج من الطلبة وكان عددهم 68 طالباً . عام 1959 صدر المرسوم التنظيمي رقم 2883 تاريخ 16/12/1959 الذي نظّم الجامعة. ولكن القانون الأساسي لتنظيم الجامعة الذي كرّس استقلالها الأكاديمي والإداري والمالي صدر بتاريخ 26/12/1967 تحت رقم 75/67.
تضم الجامعة 19 كلية ومعهداً بالإضافة إلى ثلاثة معاهد عليا للدكتوراه.
تنتشر حالياً في مختلف المحافظات اللبنانية فروع جامعية للكليات والمعاهد باستثناء كليات العلوم الطبية وطب الأسنان والصيدلة والزراعة والسياحة وإدارة الفنادق والمعاهد العليا للدكتوراه التي بقيت موحدة في بيروت الكبرى.

5 – جامعة البلمند (المرتبة 30 عربياً)

تأسست جامعة البلمند عام 1988 وهي تضم 18 كلية ومعهداً موزعين بين 5 أحرام، الحرم الرئيسي في البلمند الكورة، وحرم سوق الغرب وحرم سن الفيل وحرم بينو في عكار ومجمع القديس جاورجيوس الطبي في الأشرفية. ومن أبرز مشاريع الجامعة افتتاحها فرعاً في دبي الذي سيستقبل الطلاب خلال شهر أيلول المقبل.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*