أسواق عيد الميلاد في دوسلدورف: هذه التُحفة الفنيّة!

هنادي الديري
النهار
27112017
https://twitter.com/Hanadieldiri

تستمرّ الإحتفالات حتى ساعات مُتأخرة من الليل طوال 37 يوماً، وغالباً ما تُزيّن الوجوه الشاهدة على لحظات الإفتتان العابرة هذه، الإبتسامات “الهنيّة” التي “تَخترق” أكثر الأرواح قسوةً وتَستحضر الإسترخاء لدى أكثر الشخصيّات تشنجاً.

أمّا النظرات الثاقبة والموجّهة نحو مئات “المشهيّات المرئيّة” المُنتشرة في شوارع مُتلاصقة عدة، فتحتاج إلى مقالة كاملة لتفيها حقّها.

وبما أنها “سيرة وانفَتحت” عن المشهيّات، فإن الأفواه، “على الأرجح”، مُنهَمكة بالتهام المُقبّلات التي تم طهوها بحُب، الكثير من الحُب، ولِمَ لا مشغولة بـ”مزمزة” النبيذ الحار الذي أضيفت إليه التوابل… والرشفات الصغيرة من كوب الشوكولا الساخنة توحي الدفء و”تُناجي” هذا الهناء المُنبثق من الملذات الصغيرة.

ربما امتدّت اليد الى الحِرف اليدويّة التي تُنجز أمام العيون الفضوليّة، و”على الأكيد” ستجذب الألعاب المتنوّعة والتي تأتي بكل الأحجام والأشكال، إهتمام الأولاد، “يعني” ما بين “لقمة” من ساندويش النقانق وأخرى من “الكوكيز” المُنمّقة والمكسوّة بالزخارف.

وهذه الأضواء!

آلاف الأضواء الصغيرة “تطلّ” في كل الزوايا، (“الله ينوّر عليكم”)، لاسيما على الأشجار الطبيعيّة التي ارتدت ثوب العيد، و”يا اهلا بالعيد”.

إنها الحياة الجميلة تتجسّد في أسواق عيد الميلاد في مدينة دوسلدورف التي تقع على ضفاف نهر الراين، شمال ألمانيا، إبتداءً من 23 من الجاري وحتى 30 كانون الأول.

أكشاك مُنتشرة في 7 مواقع، مأكولات تقليديّة، حلويات “ع مد النظر”، فطائر محشوة بالبطاطا، خبز الزنجبيل المحشو بالعسل والجوز والفاكهة المُسكّرة والكزبرة، ألوان “مُتفجّرة” من كل الزوايا تجعل قوس القزح “يتقلّص” من الخجل، نفخ الزجاج، لعبة “دوّامة الخيل”، أعمال يدويّة، دمى، مئات نوافذ المتاجر المُزيّنة بطريقة “بتفتح النَفس”، انه العيد يستمر أياماً طويلة.

والإحتفال بهذه التقاليد يعود في ألمانيا إلى التاريخ، وهذه الطقوس تُمارس بـ”وفاء” منذ قرون عدة.

مرح، أحاديث جانبيّة، التبضّع للشتاء الطويل الذي “يُهيمن” على البلد، نزهات هادئة في الشوارع المديدة، إلتقاط مئات الصور عن “كل شي وما شي”، مُراقبة “الرايح والجايي”.

هي تفاصيل صغيرة تقول لعيد الميلاد الذي يحمل معه المحبة والأمل، “يا أهلاً وسهلاً”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*